طب الرئة

التخصصات الطبية

يعد طب الرئة تخصصًا طبيًا يتعامل مع الأمراض التي تصيب الجهاز التنفسي. ويسمى طب الرئة بطب الصدرية وطب الجهاز التنفسي.

 

يُعرف طب الرئة باسم طب الصدر وطب الجهاز التنفسي في بعض البلدان والمناطق. ويتم تدريب أطباء الرئة بشكل خاص على أمراض ومشكلات الصدر، خاصة الالتهاب الرئوي والربو والسل والنفاخ الرئوي والتهابات الصدر الصعبة. ويُعرف أخصائيو أمراض الرئة أيضًا بأخصائيي الأمراض الصدرية وأخصائيي الغدة الدرقية في بعض البلدان. وبالمثل تسمى العمليات الجراحية التي يجريها أخصائيو الأمراض الصدرية جراحات صدرية.

 

في مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بدبي، ستحصل على أفضل خدمات لعلاج أمراض الرئة في دبي، حيث إن لدينا أطباء مؤهلين ومتخصصين في علاج جميع جوانب أمراض الصدر والرئة، بما في ذلك الربو القصبي ومرض الانسداد الرئوي المزمن، وتوسع القصبات الهوائية، والالتهاب الرئوي، وأمراض الرئة الخلالية والأوعية الدموية، وأمراض الجهاز التنفسي. كما نعالج اضطرابات النوم وما يصاحبه من علل أخرى. أيضًا يتم علاج المرضى الذين يعانون من أمراض الحساسية، مثل الشرى، وحساسية الأنف والربو التحسسي في المستشفى. ويتلقى المرضى الذين يعانون من أمراض رئوية وصدرية مصاحبة لاضطرابات أجهزة أخرى بما في ذلك اضطرابات المناعة الذاتية والتهاب الأوعية الدموية وأمراض القلب والأوعية الدموية                                                                                                                                                                                                    اهتمامًا كبيرًا وعناية خاصة في عياداتنا. إذا كنت تعاني من أي من الأمراض المذكورة أعلاه، فاتصل بنا الآن!

يبدأ أخصائي أمراض الرئة عملية التشخيص بمراجعة عامة تركز على:

 

  • الأمراض الوراثية التي تصيب الرئتين (التليف الكيسي، ونقص ألفا 1 أنتيتريبسين)
  • التعرض للسموم (دخان التبغ، والأسبستوس، وأبخرة العادم، وأبخرة تعدين الفحم)
  • التعرض للعوامل الناقلة للعدوى (أنواع معينة من الطيور، وصناعة الشعير)
  • أهبة المناعة الذاتية التي قد تهيئ لظروف معينة (التليف الرئوي وارتفاع ضغط الدم الرئوي)
  • فحص دم مخبري (فحوص الدم). وأحيانًا تكون قياسات غاز الدم الشرياني مطلوبة أيضًا.
  • فحص وظائف الرئة (تحديد معدلات تدفق الهواء، وأحجام الرئة وقدرة الانتشار مع الاستجابة لموسعات الشعب الهوائية وتوزيع أول أكسيد الكربون)
  • تنظير القصبات مع غسل القصبة الهوائية، وأخذ خزعة من داخل وعبر القصبات وتنظيف الأنسجة الظهاري
  • فحص الصدر بالأشعة السينية
  • الفحص بالأشعة المقطعية (نادراً ما يتم استخدام التصوير بالرنين المغناطيسي)
  • التصوير الومضاني وطرق أخرى للطب النووي
  • التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني (خاصة في سرطان الرئة)
  • تخطيط النوم (دراسات النوم) المستخدم عادة لتشخيص توقف التنفس أثناء النوم.

يتم إجراء العمليات الجراحية الرئيسية في القلب والرئتين على يد جراح صدري. وغالباً ما يقوم أخصائيو أمراض الرئة بإجراء عمليات متخصصة للحصول على عينات من داخل الصدر أو داخل الرئة. حيث يستخدمون تقنيات التصوير الشعاعي لعرض الأوعية الدموية في الرئتين والقلب للمساعدة في التشخيص.

إن الدواء هو العلاج الأكثر أهمية لمعظم أمراض الرئة، إما عن طريق الاستنشاق (موسعات الشعب الهوائية والستيرويدات) أو عن طريق الفم (المضادات الحيوية، ومضادات اللوكوترين). ومن الأمثلة الشائعة في علاج أمراض الرئة الالتهابية، مثل الربو أو مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD) هو استخدام أجهزة الاستنشاق. وغالبًا ما يكون العلاج بالأكسجين ضروريًا في أمراض الجهاز التنفسي الحادة (النفاخ الرئوي والتليف الرئوي). وعندما تكون هذه الإجراءات غير كافية، قد يحتاج المريض إلى تهوية ميكانيكية.

 

يُعرف إعادة التأهيل الرئوي على أنه سلسلة متعددة الأبعاد من الخدمات المقدمة للأشخاص المصابين بمرض رئوي وعائلاتهم على أيدي فريق متعدد التخصصات من الأخصائيين، وذلك بهدف تحقيق وحفظ أقصى قدر من الاستقلالية للفرد والعمل في المجتمع.

 

يهدف إعادة التأهيل الرئوي إلى تثقيف المريض والأسرة وتحسين الجودة العامة لنوعية حياة المريض وسير مرضه. ويمكن أن تشمل التدخلات ممارسة التمارين الرياضية، والتعليم، والدعم العاطفي، وتوفير الأكسجين، والتهوية الميكانيكية غير الموسعة، وتحسين تخليص إفراز مجرى الهواء، وتعزيز الامتثال للرعاية الطبية لتقليل تفاقم حالات الدخول إلى المستشفى، والعودة إلى العمل و / أو الاستمتاع بحياة أكثر نشاطًا ومرضية من الناحية العاطفية.

 

تعد هذه الأهداف مناسبة لجميع المرضى الذين يعانون من نقص الاحتياطي التنفسي سواء كان ذلك بسبب مرض الانسداد الرئوي أو الانسداد الداخلي (نقص معدل الأكسجين) أو ضعف عضلي عصبي (قصور تنفسي). وقد يشمل فريق إعادة التأهيل الرئوي طبيب إعادة تأهيل، وأخصائي طب الرئة، وأخصائيين صحيين مساعدين، بما في ذلك ممرضة إعادة تأهيل، وأخصائي علاج تنفسي، وأخصائي علاج طبيعي، ومعالج مهني، وطبيب نفساني وأخصائي اجتماعي وغيره.

 

في الولايات المتحدة، إن أطباء أمراض الرئة هم الأطباء الذين استكملوا برنامج الإقامة في تخصص الطب الباطني بعد حصولهم على الدرجة الطبية (دكتور في الطب)، يتبعه برنامج زمالة إضافي لمدة عامين في تخصص أمراض الرئة. وبعد الانتهاء من الزمالة في تخصص الطب الرئوي بصورة مُرضية، يسمح للطبيب بإجراء اختبار شهادة البورد في طب الرئة. وبعد اجتياز الاختبار، يحصل الطبيب على شهادة البورد ويصبح أخصائي في أمراض الرئة. يستكمل معظم أخصايي طب الرئة برنامج زمالة في التخصصات الفرعية، مثل الطب الرئوي وطب العناية المركزة لمدة ثلاث سنوات.

تُشرفنا زيارتك لمستشفياتنا

استشر خبراءنا

إن كنت تُفكر في الخضوع لجراحة علاج البدانة، فبادر بحجز موعد مع خبيرنا لمناقشة مشكلات الوزن

يمكنك الاتصال بنا

يمكنك اختيار موقع

[email protected]

أطباؤنا

فريق قوي يعمل من أجل صحتك

مدينة دبي الطبية

Dr. Sulaiman Al Majed

Pulmonology

DR. MOHAMMAD FAWZI KATRANJI

Consultant Pulmonary Medicine

DR. BASSAM MAHBOUB

Consultant, Allergy and Immunology